الولايات المتحدة الأمريكية تصوغ إعلانا مشتركا حول الصحراء ، و مجلس الأمن يرفض …

آخر تحديث : الأربعاء 21 أبريل 2021 - 10:30 مساءً
2021 04 21
2021 04 21
الولايات المتحدة الأمريكية تصوغ إعلانا مشتركا حول الصحراء ، و مجلس الأمن يرفض …

لم يوافق مجلس الأمن الدولي على مشروع إعلان مشترك صاغته الولايات المتحدة يدعو إلى “تجنّب التصعيد” في النزاع بالصحراء، وأفاد دبلوماسيون أن الهند والصين ودولا إفريقية اعتبرت أنه يمكن أن “يساء تأويله ويؤدي إلى نتائج عكسية”.

رغم مطالبة مسؤول في الأمم المتحدة بشكل “صريح جدا” أن “يتناول مجلس الأمن” التوتر المتصاعد بين جبهة بوليساريو والمغرب، لم يتم التوصل إلى اتفاق خلال جلسة نصف سنوية مغلقة لأعلى هيئات الأمم المتحدة، وفق المصادر.

وحصلت وكالة “فرانس برس” على النص الموجز المكون من ثلاث فقرات، وهو يحثّ على تبنّي سلوك “بنّاء” في التعامل ميدانيا مع بعثة الأمم المتحدة (مينورسو) والإسراع بتسمية مبعوث أممي جديد “من أجل إعادة إطلاق العملية السياسية المتوقفة في أسرع وقت ممكن”.

ولا يوجد مبعوث أممي للصحراء، منذ ماي 2019، وقد رفض طرفا النزاع أسماء مرشحين تقدم بها الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيرش، وفق دبلوماسيين.

في بيان له، اعتبر ممثل جبهة بوليساريو في الأمم المتحدة، سيدي محمد عمار، أنه من “المؤسف” أن مجلس الأمن “أضاع فرصة أخرى لوضع الأمور في نصابها الصحيح”.

وأضاف أن “عدم قيام مجلس الأمن بأي إجراءات ملموسة … لا يقوّض آفاق إعادة إطلاق عملية السلام فحسب، بل أيضا يترك الباب مفتوحاً على مصراعيه أمام تصعيد الحرب الجارية”.

رابط مختصر
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)