بيان / الجمعيةالصحراوية تستنكر و تشجب عمليات الابتزاز التي يتعرض لها سائقوا و شركات النقل اللوجستي من قبل بعض الوسطاء غير قانونيين…

آخر تحديث : الجمعة 14 أغسطس 2020 - 2:06 صباحًا
2020 08 14
2020 08 14
بيان / الجمعيةالصحراوية تستنكر و تشجب عمليات الابتزاز التي يتعرض لها سائقوا و شركات النقل اللوجستي من قبل بعض الوسطاء غير قانونيين…

بيان للراي العام الوطني والمحلي

ان الجمعية الصحراوية للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية ، وعلى اثر تنامي ظاهرة الفوضى العارمة التي سقط  قطاع النقل اللوجيستيكي الخاص بنقل البضائع والمنتوجات البحرية بمدينة الداخلة حبيسا لها ، بفعل ممارسات مشينة لا تمت لروح القانون بصلة ولا تعكس تنفيذ قرارات مؤسسات الدولة المعنية بتنظيم المجال ، وامام تنامي ظاهرة الابتزاز التي وقع ارباب و سائقوا هذا النوع من النقل ضحية لها و فرض عليهم  اتاوة من طرف فئة تدعى “الكورتي” في سبيل الحصوصل على دور في عملية نقل البضائع والمنتوجات البحرية  كتحد سافر لقيم دولة الحق والقانون ، فان الجمعية الصحراوية للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية تعلن للراي المحلي والوطني مايلي :

-تعبر الجمعية عن ادانتها لما بات يشهده قطاع النقل اللوجيستيكي بالداخلة من فوضى عارمة ، ومايتعرض له ملاك وسائقوا الشاحنات من عمليات ابتزاز في سبيل الحصول على دور في عمليات نقل البضائع والمنتوجات البحرية ، في مخالفة صريحة لروح القانون والاجراءات الادارية المعمول بها في هذا الشان .

-تدين الجمعية استمرار ظاهرة مابات يعرف ”بالكورتي” الذي لا يملك اي صفة قانونية لا ادارية ولا تمثيلية مهنية ويفرض اتاوات على ملاك الشاحنات والسائقين دون وجه حق كفعل اجرامي يعاقب عليه القانون ،وتدعوا السلطات المعنية بالعمل على التصدي بشكل جدي لهذه الافة التي تعكس سيادة منطق الغابة لا سيادة القانون وتقديم مرتكبيها للعدالة وحماية المهنيين من ابتزازهم .

-تطالب الجمعية السيد والي جهة الداخلة وادي الذهب التدخل لمعالجة هذه الوضعية المرفوضة وتدعوا قطاع النقل لتحمل مسؤوليته في تنظيم هذا المجال على مستوى مدينة الداخلة الذي بات فوضويا ويحكمه منطق الزبونية والمحسوبية لا منطق التنظيم والتنافس الشريف .

-تطالب الجمعية قطاع النقل بضرورة العمل على احداث مراب لشاحنات النقل اللوجيستيكي بالداخلة وفق المعايير المعمول بها ، يساهم في تنظيم عملية النقل من الداخلة نحو مدن الشمال ودول القارة الافريقية ، ويحفظ للمهني كرامته ويصون حقوقه ويحميه من ابتزاز واجرام مايسمى ” الكورتي ” ويحقق قيمة مضافة للقطاع ويساعد في تنظيم عملية ولوج الشاحنات للمجال الحضري لمدينة الداخلة الذي تطبعه حاليا العشوائية ويتسبب في حوادث السير المميتة .

وفي الاخير واذ تتطلع الجمعية الصحراوية للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية للمؤسسات العمومية المعنية خاصة قطاع النقل و ولاية جهة الداخلة وادي الذهب فانها تهيب بكل ملاك الشاحنات وسائقيها للعمل على الانخراط في التصدي لظاهرة” الكورتي” والانخراط بايجابية في كل ما من شانه تنظيم قطاع النقل اللوجيستيكي بالداخلة الذي يعتبر رافعة اقتصادية مهمة للجهة ودعامة اساسية في دورها كبوابة لبلادنا على دول افريقيا جنوب الصحراء لم يعد مقبولا ان يكون محل تسيب وتدبير عشوائي لايمت لروح القانون بصلة .

رابط مختصر
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)