تحت وقع الفضائح.. الملك خوان كارلوس يغادر إسبانيا و يختار منفاه بنفسه…

آخر تحديث : الثلاثاء 4 أغسطس 2020 - 12:07 صباحًا
2020 08 04
2020 08 04
تحت وقع الفضائح.. الملك خوان كارلوس يغادر إسبانيا و يختار منفاه بنفسه…

أبلغ الملك خوان كارلوس نجله، فيليبي السادس، بقراره “مغادرة إسبانيا” بعد شهور من الأنباء والفضائح التي أثرت عليه وعلى سمعة القصر الملكي الإسباني. جاء ذلك في بيان أصدرته المؤسسة الملكية، مساء اليوم الاثنين، تشرح فيه أن الملك الفخري نفسه خاطب نجله الملك فليبي في رسالة ليبلغه بأنه “بنفس الرغبة في خدمة إسبانيا التي ميزت عهدتي، وفي مواجهة التداعيات العامة الناتجة عن بعض الأحداث الماضية المتعلقة بحياتي الخاصة، أود أن أعرب لكم عن استعدادي المطلق للمساهمة في تسهيل ممارستكم لوظائفكم”.

وتابع الملك السابق قائلا: “مسترشداً بقناعة تقديم أفضل خدمة للأسبان، لمؤسساتهم ولكم كملك، أبلغكم بقراري المدروس بالانتقال، في هذا الوقت، خارج إسبانيا”.

ويقول خوان كارلوس الأول في رسالته: “قرار أتخذه بشعور عميق، ولكن بهدوء كبير. لقد كنت ملك إسبانيا لما يقرب من أربعين عاما، وخلال كل هذه الفترة، كنت دائما أرغب في الحصول على الأفضل لإسبانيا وللمؤسسة الملكية”. ويضيف: “إن تراثي وكرامتي كشخص تتطلب مني ذلك”.

وفي نفس البيان الصادر عن القصر، عبر الملك الحالي، فيليبي السادس “عن احترامه وتقديره للقرار”، مؤكدا على “الأهمية التاريخية لحكم والده، كإرث وعمل سياسي ومؤسسي لخدمة إسبانيا والديمقراطية”، حسب نص البيان.

رابط مختصر
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)