قطاع الصيد البحري بقيادة الدريوش ” اخرص يغرد” خارج سرب الحكومة و يفشل في مراعاة مصالح البحارة بجهة الداخلة وادي الذهب …

آخر تحديث : الإثنين 23 مارس 2020 - 11:35 صباحًا
2020 03 23
2020 03 23
قطاع الصيد البحري بقيادة الدريوش ” اخرص يغرد” خارج سرب الحكومة و يفشل في مراعاة مصالح البحارة بجهة الداخلة وادي الذهب …

انتهت مساء أمس محنة مئات البحارة القادمين من مختلف قرى الصيد البحري بجهة الداخلة بعد أن ظلوا قرابة يومين عالقين بالمحطة الطرقية بالداخلة على اثر وقف أنشطة الصيد التقليدي  بهذه القرى بقرار من والي الجهة تماشيا مع التدابير الإحترازية التي اقرتها السلطات العمومية لمواجهة جائحة كورونا وذلك بعد أن تقاعست الكتابة العامة لقطاع الصيد البحري في اتخاذ قرار بهذا الخصوص رغم علمها منذ اكثر من اسبوع بقرارالحكومة  منع التجمعات كيفما كان نوعها، وتدرك واقع تجمعات البحارة بقرى الصيد في ظل ظروف متردية ومزرية تعتبر بيئة مواتية لانتشار العدوى ،و كان البحارة قد توافدوا على المحطة المذكورة للالتحاق بذويهم حيث اصطدموا بدخول قرار منع تنقل وسائل النقل العمومي بين المدن حيز التنفيذ وبدل أن يتحمل القطاع مسؤوليته بهذا الخصوص آثر الصمت المطبق ولم يخرج باي بيان حول الموضوع وحتى عندما نسب في تسجيل صوتي لأحد اعضاء غرفة الصيد الأطلسية  الجنوبية ان الكاتبة العامة للقطاع زكية الدريوش والسلطات المحلية قد اتفقوا على إعادة البحارة لقرى الصيد التي تشهد وضعا صحيا متدهورا ، وأشار بعض المتابعين للداخلة ميديا أن هذا الاسلوب في الغموض اتجاه كل نازلة تلم بقطاع الصيد ومهنييه بات خاصية لقطاع الصيد البحري الذي يعاني أزمة في التواصل مع العموم والراي العام ويتولى عنه ذلك تممثيليات مهنية باتت مهترئة وتنخرها علة تنازع المصالح وبات حالة شاذة في العمل الحكومي القائم على الشفافية اتجاه المواطنين وهذا من أهم الأسباب التي جعلت  سياسة القطاع لا تحظى برضى وثقة المغاربة خاصة فئة البحارة البسطاء .

رابط مختصر
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)