العامل شكاف يطلب من المحكمة الادارية تجريد رئيس الجماعة الترابية ” لهراويين”…

آخر تحديث : الأحد 19 يناير 2020 - 1:07 صباحًا
2020 01 19
2020 01 19
العامل شكاف يطلب من المحكمة الادارية تجريد رئيس الجماعة الترابية ” لهراويين”…
أصبح في شبه المؤكد أن مصطفى الصديق، رئيس بلدية لهراويين، قد يصبح خارج أسوار جماعة لهراويين، وذلك بقوة القانون وبحجم الخروقات المنسوبة إليه.
وحسب العارفين بخبايا هذا الملف؛ فإن الأمر لن يتوقف عند حدود قرار العزل، بل سيتعداه للمتابعة القضائية.
وفي نفس السياق بعث علي سالم الشكاف مذكرة للمحكمة الإدارية يطالب من خلالها تطبيق الفصل 64 في حق رئيس الجماعة الترابية للهراويين،وذلك بناء على تقارير سابقة رصدتها مجموعة من لجن التفتيش، ومن أهمها لجنة مركزية تابعة لمفتشية الإدارة الترابية.
وهكذا تم رصد الإختلالات التالية في حق رئيس جماعة لهراويين:
1- الغدر الضريبي المرتبط برسوم الأراضي غير المبنية
2- التلاعب في أجور العمال المياومين
3- صفقات حفر آبار وبناء سقايات وصفقات مد قنوات بشكل غابت عنه المساطر القانونية السليمة
صرف مبالغ بين180 و200 مليون سنويا بسندات طلب مشبوهة.
يذكر أن المحكمة الإدارية حددت يوم الاثنين 20يناير 2020، كموعد لإصدار قرارها في شأن مذكرة العزل التي تقدم بها عامل مديونة سالم الشكاف.
تجد الإشارة في الأخير أن الجماعة الترابية للهراويين تعرف حالة توقف تنموي مريب،وذلك بسبب تكتل المعارضة ضد الرئيس، حيث عمدت إلى معرضة كل المقررات والميزانيات وأي خطوة كانوا يرون فيها نهجا غير سليم وذلك لكون الرئيس كان منفردا بكل القرارات، وكان يصفهم بمجموعة من النعوت غير اللائقة.
رابط مختصر
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)