بيان / بنشماس ينفي جملة وتفصيلا ما نقله احد المواقع من إتهامات ضد البرلمانية عزيزة الشكاف…

آخر تحديث : الثلاثاء 20 أغسطس 2019 - 8:23 مساءً
2019 08 20
2019 08 20
بيان / بنشماس ينفي جملة وتفصيلا ما نقله احد المواقع من إتهامات ضد البرلمانية عزيزة الشكاف…

أصدر مساء اليوم  الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة ورئيس مجلس المستشارين عبد الحكيم بنشماس بيانا يفند فيه جملة وتفصيل ما جاء في جريدة  الصحافة الإلكترونية عن وجود تقارير إستخباراتية  تتهم النائبة البرلمانية عزيزة  الشكاف  بالعمالة لجهات أجنبية وهو الأمر الذي لم ينزل به من سلطان .

وكانت جريدة الصحافة ،الالكترونية في مقال بتاريخ يوم امس 19 غشت وحسب مصدر جد موثوق لم تكشف عن اسمه  ، ساق لها  ان تقارير إستخباراتية  رسمية كشفت تورط النائبة البرلمانية عزيزة الشكاف في التخابر مع جهات أجنبية و ان السيد بنشماس الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة اخذ علما بذلك من جهات أمنية عليا وهو الأمر الذي نفاه جملة وتفصيل السيد عبد الحكيم بنشماس وزاد انه سيتخذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة لمتابعة مروجي هذه الإشاعة المغرضة بحق النائبة البرلمانية عزيزة الشكاف المنحدرة من أسرة صحراوية معلوم عنها الولاء التام العرش العلوي والدولة المغربية .

وفي ما يلي نص البيان :

بنشماس _للأمين_العام_لحزب_الأصالة_والمعاصرة

في تجل آخر من تجليات الانحطاط والرداءة التي أصبحت تخيم على بعض مكونات الحقل الحزبي والإعلامي، عممت جريدة إلكترونية أخبارا زائفة وادعاءات كاذبة عن توصل الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة بتقارير ذات صلة بمزاعم تذهب إلى حد التشكيك في وطنية نائبة برلمانية هي السيدة عزيزة الشكاف.

إن الأمين العام إذ ينفي نفيا قاطعا أن يكون قد توصل بتقارير في الموضوع أو أن يكون قد راسل رئاسة مجلس النواب في أي شأن من شؤون هيكلة لجانه الدائمة وشعبه؛ فإنه يدين ويستهجن بأقوى عبارات الإدانة والاستهجان أسلوب استهداف مناضلات ومناضلي الحزب، أيا كانت تقديراتهم واجتهاداتهم وقناعاتهم ، ويعبر بالمناسبة عن تضامنه المطلق مع الأخت عزيزة الشكاف، مجددا دعوته الصادقة لجميع المناضلات والمناضلين إلى اليقظة والوحدة والالتحام وإلى إدارة اختلافاتهم بأسلوب الحوار الديمقراطي .

كما يشير الأمين العام، إلى أن حزب الأصالة والمعاصرة يحتفظ لنفسه بحق اللجوء إلى كل المساطر القانونية لمتابعة كل من يتطاول على الحزب ومؤسساته ومناضلاته ومناضليه، وترتيب الآثار القانونية وفق الضوابط الجاري بها العمل.

رابط مختصر
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)