بيان // الجمعية الصحراوية لمساندة المطالب المشروعة للربابنة والبحارة المضربين …

آخر تحديث : الجمعة 3 نوفمبر 2017 - 3:09 صباحًا
2017 11 03
2017 11 03
بيان // الجمعية الصحراوية لمساندة المطالب المشروعة للربابنة والبحارة المضربين …

اصدرت الجمعية الصحراوية للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية بالاقاليم الجنوبية ،بيانا تضامنيا مع تنسيقية ربابنة وبحارة الصيد الساحلي بالجر على خلفية الإضراب الذي خاضوه منذ يوم الثلاثاء الماضي من اجل تحقيق حزمة مطالب مستحقة لدى القطاع الوصي ،وحملت الجمعية الصحراوية   في البيان الذي وصف بالشديد اللهجة المسؤولية الكاملة الى وزارة الصيد البحري برئاسة عزيز أخنوش والكاتبة العامة للقطاع زكية الدريوش ،إضافة الى محمد أومولود رئيس جامعة الغرف المهنية للصيد البحري التي تتقاطع مصالحهم الشخصية ومصالح الشرائح العريضة من ربابنة وبحارة وبائعي سمك وناقليه على إمتداد التراب الوطني ،وفي ما يلي نص البيان التضامني :

الجمعية الصحراوية للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية

بالأقاليم الجنوبية

  • بيـــــان

إن الجمعية الصحراوية للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية ،وإنسجاما مع أهدافها ورسالتها الحقوقية ،وتماشيا مع الأهداف المعلنة في النموذج التنموي للأقاليم الجنوبية ،وعلى إثر ما يشهده قطاع الصيد البحري من حراك ناتج عن الإضراب الذي دعت له تنسيقية ربابنة وبحارة الصيد الساحلي بالجر،تعلن الجمعية مايلي :

  • دعمها الكامل للمطالب المشروعة المعبر عنها باللقاء التواصلي الاول لتنسيقية ربابنة وبحارة الصيد الساحلي بالجر المنعقد يوم الخميس 02 نونبر 2017 بمدينة آكادير ،خصوصا منها ما خص التخفيف من تكاليف المحروقات ، وموائمة رسوم الإقتطاعات على قاعدة صافي الأرباح بدل الدخل العام ، ومراعاة العدالة في الكوطا الممنوحة للصيد الساحلي بالجر على غرار الكوطا الممنوحة للصيد في أعالي البحار ،والسماح بالولوج الى ميناء الداخلة للتفريغ من أجل إستفادة جهة الداخلة وادي الذهب من ثرواتها السمكية على إعتبار أنها تضم أكبر وأهم المصائد في عموم  الوطن ،ترقيتا لوعائها الضريبي ،وخلقا لفرص العمل بها من جهة ،وتخفيفا للأعباء والتكاليف المترتبة عن رحلات الصيد لصالح مهنيي الصيد الساحلي بالجر من جهة أخرى .
  • إدانتها القوية للأساليب الممنهجة التي تسلكها الوزارة الوصية وبعض تمثيليات مهنيي القطاع المتواطئة معها وعلى رأسها الغرف المهنية للصيد البحري ورئيس جامعتها ،من أجل القفز على المطالب المشروعة والمستحقة للشرائح العريضة لمهنيي قطاع الصيد الساحلي بالجر من ربابنة وبحارة وذويهم ،في ضرب واضح لمبادئ فعلية الحقوق الإنسانية الأساسية لهذه الشريحة .
  • مطالبتها القطاع الوصي تعديل مخطط تهيئة المصائد 2004 ،بما يحقق التوازن بين كافة أصناف الصيد البحري  في الولوج الى الثروة  والإستفادة من دعم القطاع  وفق مبادئ المساواة وتكافؤ الفرص في إطار إقرار رؤية أكثر تشاركية وإدماجية تستند الى حكامة مسؤولة ودينامية حقيقية للنمو مبنية على التعاون والتضامن الإقتصادي وتوطيد العلاقات الإجتماعية وتعزيز الامن والاستقرار .
رابط مختصر
أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اكتب ملاحظة صغيرة عن التعليقات المنشورة على موقعك (يمكنك إخفاء هذه الملاحظة من إعدادات التعليقات)